الرئيسية   التطور المهني المستمر

التطور المهني المستمر

 يُساعد الالتزام بالتعلّم المستمر، ودراسة كلّ ما هو جديد في مجال العمل على توفير كل ما يحتاجه العملاء بأفضل ما يمكن  ومواكبة تطورات العصر، لذا يُنصح بقضاء ساعة يومياً للتعرّف على كلّ ما هو جديد في مجال عمل الشخص، مع ضرورة الاهتمام باحتياجات السوق، و رأي العملاء بالمنتج، ممّا يؤدي إلى البدء بالتقدّم والتميّز عن المنافسين والتطوّر في العمل.

 إدارة النفقات :

 يُساعد التحكم في النفقات والمصاريف على نجاح أو فشل أي مشروع، لذلك لا بد من التخطيط بإستراتيجية عالية، لتوفير المال، وزيادة المبيعات، وتحديد أولويات نفقات التسويق، ويكون ذلك من خلال مراجعة كافة عمليات الشركة، والبحث عن بائعين أو مورّدين بكلفة أقل، بالإضافة إلى أهمية تدريب الموظفين بشكل أفضل، لإنجاز الكثير من العمل بنفس عدد الموظفين، لتصبح الشركة أكثر إنتاجيةً.

إدارة المخاطر :

 تعدّ بيئة الأعمال بيئة دائمة التغيير، ومحاطة بالمخاطر والعديد من المنافسين، وقد تتعرّض للعديد من التقلّبات الاقتصاديّة غير المتوقعة، لذا لا بدّ من التخطيط للحالات الطارئة، ووضع استراتيجيات للتعامل مع أيّ تحديات تظهر في المؤسسة، وتغيير طرق التسويق المتبعة في حال انخفاض المبيعات، بالإضافة إلى أهمية الرد السريع على أيّ ظرف لتحقيق النجاح والتطوّر في العمل.

 التواصل الفعّال :

تُعدّ المراسلة الإلكترونية طريقة فعّالة للتواصل مع الزملاء، ولكن في كثير من الأحيان يكون لها تأثير معاكس، فقد تستغرق وقتاً أطول للحصول على الإجابة بالمقارنة من التواصل وجهاً لوجه، حيث أن وسائل التواصل عبر الإنترنت كسكايب، وجوجل، وغيرها الكثير مفيدة لإرسال الرسائل وتواصل زملاء العمل، ولكن التفاعل وجهاً لوجه يسرّع حلّ المشاكل، أو الحصول على الإجابات أو تحصيل أيّ شيء مهم بشكل أوضح.

يحيى دبور

06/02/2019



عدد المشاهدات: 60



إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع المؤسسة العربية للإعلان الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها



التعليقات:

إرسال تعليق:
الاسم الكامل:
البريد الإلكتروني:
البلد:
تعليقك:
يرجى ادخال رمز التحقق (حالة الاحرف غير مهمة فيما اذا كانت احرف صغيرة أو كبيرة) وبعد الانتهاء انقر خارج مربع ادخال الكود للتاكد من صحته :
 [تحديث]






للأعلى