الرئيسية   أغرب المواد المستخدمة في مستحضرات العناية بالبشرة

أغرب المواد المستخدمة في مستحضرات العناية بالبشرة

أغرب المواد المستخدمة في مستحضرات العناية بالبشرة

 

يتساءل يعض الأشخاص عن أغرب المواد المستخدمة في مستحضرات العناية بالبشرة، ومدى فعاليتها في علاج وتخفيف مشاكل البشرة المختلفة، وفيما يأتي سنذكر بعض المواد المستخدمة في مستحضرات العناية بالبشرة :

الذهب:

من أغرب المواد المستخدمة في مستحضرات العناية بالبشرة، إذ يعتقد بأن أقنعة الذهب 24 قيراط تمتلك خصائص مضادة للشيخوخة ومضادة للالتهابات، وقد أجريت عدة أبحاث حول ذلك، و وجدت دراسة أجريت في عام 2018 فوائد عندما تم دمج جزيئات الذهب النانوية مع الكولاجين وحمض الهيالورونيك، ومن ناحية أخرى قالت الجمعية الأمريكية للجراحة التجميلية أن هذه الطريقة تفعل عكس ما هو المقصود به، أي أن هذه الجسيمات النانوية الذهبية تسرع فعلياً من عملية الشيخوخة بينما تعمل أيضاً على إبطاء عملية التئام الجروح الطبيعية في الجسم.

المشيمة:

من أغرب المواد المستخدمة في مستحضرات العناية بالبشرة أيضاً، حيث أظهرت الأبحاث التي أجريت على الفئران أن المشيمة قد تساعد في التئام الجروح وعلاج حساسية الجلد وترميم التلف الناتج عن أشعة الشمس، ولكن استخدام المشيمة للبشرة بحاجة إلى دراسات وأبحاث أكثر لتثبت فعاليتها.

الحلزون:

يعد هلام الحلزون أحد أغرب المواد المستخدمة في مستحضرات العناية بالبشرة، وكان يستخدم في الطب اليوناني بالمشاركة مع الحليب الحامض الطبيب اليوناني في علاج التهاب الجلد منذ ذلك الحين، وقد ثبت أن حمض الهيالورونيك الموجودة في هلام الحلزون لا يحافظ على نضارة البشرة فحسب، بل يساعد أيضاً في ترطيبها ويخفف من فرط تصبغها ويعالج حب الشباب.

دودة القرنية:

يتم الحصول على اللون الأحمر للتوت والذي يستخدم في مستحضرات التجميل من الديدان القرنية، إذ يتم سكب هذه الحشرات بالماء المغلي وتجفيفها وسحقها للحصول على صبغة تستخدم لإنتاج لمعان الشفاه وأحمر الشفاه وأصباغ الشعر....إلخ.

روث الحمام الزاجل:

يعتبر واحدة من أغلى مكونات مستحضرات التجميل للوجه في العالم، وهي التي تعتمد على روث أو فضلات الحمام الزاجل، ففي البداية تم استخدام هذا العلاج من قبل الجهات الفاعلة في اليابان لتفتيح البشرة، فهو يعتبر منظف ممتاز لإزالة المكياج الأبيض السميك، أما الآن أصبح علاج الوجه الأكثر غرابة متاحاً على مستوى العالم، وروث الحمام الزاجل مثله مثل روث باقي الحيوانات يحتوي على نسبة عالية من النيتروجين، والتي يمكن أن تزيل الجلد الميت، كما أنها فعالة في قتل البكتيريا وتساعد في شفاء الجلد وتبييضه في نفس الوقت، واليوم يتم تعقيم الفضلات على عكس الأيام القديمة عندما كان يتم وضعها على الجلد مباشرة.

الطحالب الميتة لترطيب الجلد والعناية بالبشرة:

 تم العثور على الطحالب الميتة في الكثير من منتجات التجميل مثل: مزيلات العرق والكريمات الخاصة بالبشرة وتتواجد أيضاً في بعض معاجين الأسنان، وتدخل في كثير من الأحيان مكوناً رئيسياً لعمل أقنعة تنظيف الوجه وترطيبه، وهو ما دفع شركات إنتاج مستحضرات التجميل لاستخدامها، إذ أنها تعتقد أن الطحالب المحيطية هي واحدة من أفضل المكونات الخاصة بالعناية بالبشرة وتنشيط الجلد، وهناك أكثر من 20 ألف نوع من الطحالب التي تنمو في البحار والمحيطات، وتعتبر الطحالب من مضادات الأكسدة الطبيعية الفعالة والشائعة جداً في منتجات العناية بالبشرة.

نخاع عظام الدجاج لترطيب البشرة وعلاج التجاعيد:

توصلت شركات إنتاج مستحضرات التجميل إلى أنه يمكنها استخدام نخاع عظام الدجاج بوصفه عنصراً فعالاً مضاداً للالتهابات، لذلك بدأت تدخله في منتجاتها المتعلقة بالعناية بالبشرة، وخاصة كريمات الوجه وكريمات الترطيب، فنخاع عظام الدجاج يحتوي على الجلوكوزامين، وهو عنصر غذائي يشكل المكون الطبيعي للغضاريف، وقد أثبتت الدراسات فوائد الجلوموزامين في علاج التهاب المفاصل، ويتم كذلك استخدامه للحصول على فوائد خاصة بالجلد، مثل : معالجة الالتهابات والترطيب.

عبير خليل



عدد المشاهدات: 189



إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع المؤسسة العربية للإعلان الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها



التعليقات:

إرسال تعليق:
الاسم الكامل:
البريد الإلكتروني:
البلد:
تعليقك:
يرجى ادخال رمز التحقق (حالة الاحرف غير مهمة فيما اذا كانت احرف صغيرة أو كبيرة) وبعد الانتهاء انقر خارج مربع ادخال الكود للتاكد من صحته :
 [تحديث]






للأعلى