الرئيسية   قوس قزح  في ذكرى تأسيس التلفزيون العربي السوري

في ذكرى تأسيس التلفزيون العربي السوري

                   في ذكرى تأسيس التلفزيون العربي السوري

يصادف في الثالث والعشرين من تموز ذكرى عزيزة على قلوب كل السوريين وخاصة الذين عاصروا هذا الحدث العظيم في عام 1960 ذكرى انطلاق إرسال التلفزيون في سورية بالتزامن مع بداية إرسال التلفزيون المصري الشقيق اللذين حملا معاً اسماً واحداً ((التلفزيون العربي)) كون انطلاقتهما أتت في ظل دولة الوحدة التي كانت تجمع البلدين آنذاك.

بدأ التلفزيون العربي بثه بالأبيض والأسود وبمدة لا تتجاوز الساعتين في اليوم وبما لا تتعدى حدود إرساله مدينة دمشق ،حيث أن عدد قليل فقط من البيوت الدمشقية استطاعت استقبال إرساله لأنه كان عليها أن تدفع ضريبة استقدام أعظم وأهم جهاز للفرجة آنذاك ، ومع ولادة هذا الجهاز السحري أصبحت كل عائلة تقتنيه مقصداً للجيران والأقارب وخاصة عند بث التمثيليات والمباريات الرياضية ، كما كانت أمانة العاصمة دمشق تقوم بوضع أجهزة التلفزيون أمام الحدائق العامة في المناسبات الوطنية ليشاهده أكبر عدد من الناس .

لقد سحر هذا الجهاز عقول السوريين ببرامجه وتمثيلياته المشغولة بعناية ودقة وتحدٍ كبير لضعف الإمكانيات المتاحة للعاملين آنذاك ، الأمر الذي استدعى الصحافة العربية لتتحدث بفخر واعتزاز عن المستوى الراقي لأول تلفزيون على مستوى المنطقة العربية يدار بخبرات وطنية حيث كانت تلفزيوناتهم تدار من قبل المستعمرين الذين كانوا يحتلون الأقطار العربية والتي للأسف مازال هؤلاء المستعمرين يديرون بعضها حتى يومنا هذا .

حين نستذكر اليوم بدايات التأسيس لشاشتنا الوطنية نستلهم من قامات أولئك الذين صاغوا ببسالة وحرفية نواة الإعلام العربي السوري الذي أسر بعفوية وصدق محتواه كافة شرائح المجتمع السوري جاعلين من هذه الآلة العظيمة أداة للمِّ الشمل وتنوير المجتمع.

ما أحوجنا اليوم لاستنهاض الهمم في جسم إعلامنا السوري لمد الجسور والإرتقاء أكثر وأكثر في سوية قنواتنا التلفزيونية وإخراجها من دائرة الانطباعات المسبقة ، من خلال البحث الحقيقي عن العناصر التي تؤيد وتدعم حالة الرضى العام للوصول بقنواتنا إلى أعلى النسب في المشاهدة و الاستقطاب الجماهيري لا على المستوى المحلي فقط بل حتى على المستوى العربي أيضاً ، وذلك كي نكون بإعلامنا مؤثرين لا متأثرين ولنا موقعنا الهام الذي يؤخذ له الحساب في خارطة الإعلام العربي والإقليمي .

 

                                                                                      مهند خاسكه 

 

 



عدد المشاهدات: 1844

قوس قزح

 
 0 تعليق, بتاريخ: 2017-02-27

قوس قزح

 
 0 تعليق, بتاريخ: 2017-03-06

قوس قزح

 
 0 تعليق, بتاريخ: 2017-02-01



إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع المؤسسة العربية للإعلان الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها



التعليقات:

إرسال تعليق:
الاسم الكامل:
البريد الإلكتروني:
البلد:
تعليقك:
يرجى ادخال رمز التحقق (حالة الاحرف غير مهمة فيما اذا كانت احرف صغيرة أو كبيرة) وبعد الانتهاء انقر خارج مربع ادخال الكود للتاكد من صحته :
 [تحديث]






للأعلى